منتديات الساحل الشرقي 2009
منتدبات الساحل الشرقي ترحب بكم اجمل وارق ترحيب وتتمنى لكم قضاء اجمل الاوقات واسعدها



 
الرئيسيةالتسجيلدخول
۞ أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ الله ۞
۞ سُبْحَانَ اللَّهِ وبِحَمْدِهِ سُبْحَانَ اللَّهِ الْعَظِيمِ واستَغفر الله العَظيمْ وَأتوبُ إليَه۞
۞ رب اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء۞

شاطر | 
 

 تفسير القران

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ثلوج دافئة
عضونشيط
عضونشيط
avatar

عدد المساهمات : 346
تاريخ التسجيل : 23/02/2010

مُساهمةموضوع: تفسير القران   الإثنين 01 مارس 2010, 7:03 pm


تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
1
((عَمَّ يَتَسَاءلُونَ))، أصله "عن ما" مركبة من "عن" الجارة، و"ما" الاستفهامية، ثم أدغمت النون في الميم لقرب مخرجهما، وحذفت الألف من "ما" على ما هي القاعدة من حذفها مطلقاً إذا دخلت على "ما" حرف جر، فيقال: "بم، ولم، وعم" وهكذا. والمعنى عما ذا يتساءل الكفار بعضهم عن بعض؟ فقد قال في المجمع قالوا: لما بعث رسول الله وأخبرهم بتوحيد الله تعالى وبالبعث بعد الموت وتلا عليهم القرآن جعلوا يتساءلون بينهم - أي يسأل بعضهم بعضاً على طريق الإنكار والتعجب فيقولون: "ماذا جاء به محمد (صلى الله عليه وآله وسلم)؟ وما الذي أتى به؟" فأنزل الله تعالى "عم يتساءلون". أقول: والمراد بالاستفهام التفخيم، كما تقول: أية قصة هذه؟ إذا أردت تفخيمها، وورد في جملة من الأحاديث أن المراد بالنبأ العظيم الإمام أمير المؤمنين (عليه السلام)، وهذا من باب المصداق أن أريد بالآية الأعم، ومن باب البطون أن أريد بها القيامة.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
2
ثم جاء الجواب ((عَنِ النَّبَإِ الْعَظِيمِ))، أي الخبر المهم، وهو ما يتعلق بالمبدأ والمعاد.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
3
((الَّذِي))، أي النبأ الذي ((هُمْ))، أي هؤلاء الكفار ((فِيهِ))، أي في ذلك النبأ ((مُخْتَلِفُونَ)) فمن مصدق له باعتبار كونه من أهل الكتاب - أو من أشبههم - ومن مكذب له.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
4
((كَلَّا)) ليس الأمر كما قالوا وزعموا، حيث أنكروا التوحيد والرسالة والمعاد ((سَيَعْلَمُونَ)) عاقبة تكذيبهم وصدق الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم).
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
5
((ثُمَّ)) لترتيب الكلام ((كَلَّا)) ليس الأمر كما زعموا، ((سَيَعْلَمُونَ)) عند موتهم أو في يوم القيامة أن الأمر كان كما أخبر الرسول، وأنهم كانوا في ضلال وانحراف، وهذا تهديد بعقب <يعقب؟؟> تهديد.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
6
ثم جاء السياق ليذكر طرفاً من نعمه سبحانه الدالة على وجوده وسائر صفاته حجة على المنكرين، ((أَلَمْ نَجْعَلِ الْأَرْضَ مِهَادًا))؟ أي وطاء وقراراً مهيأ للتصرف، كالمهد الذي يستقر فيه الطفل من غير أذية.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
7
((وَ)) ألم نجعل ((الْجِبَالَ أَوْتَادًا)) جمع "وتد"، وهو "المسمار"، أي مسامير للأرض حتى لا تتشقق ولا تتبعثر في الهواء من جراء الحركة والجاذبيات كالوتد الذي يربط بعض ألواح الخشب ببعض حتى لا تنفصم.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
8
((وَخَلَقْنَاكُمْ)) أيها البشر ((أَزْوَاجًا)) جمع "زوج"، وهو الصنف، أي أصنافاً وأشكالاً باختلاف ألوانكم وألسنتكم ومدارككم إلى غير ذلك من الاختلافات.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
9
((وَجَعَلْنَا نَوْمَكُمْ)) أيها البشر ((سُبَاتًا))، أي قاطعاً للعمل لأجل الاستراحة، ومنه سبت أنفه إذا قطعه، فمن يا ترى جعل هذه الأمور غير الله سبحانه؟
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
10
((وَجَعَلْنَا اللَّيْلَ لِبَاسًا))، أي غطاء وسترة يستر كل شيء كما يستر اللباس البدن، وذلك لحكمة الاستراحة والانصراف عن العمل، فإن الليل لو كان مثل النهار لم يهدأ الإنسان ولم يهنأ بالراحة، بالإضافة إلى أن ظلمة الليل تساعد على الراحة والنوم - كما قالت الأطباء.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
11
((وَجَعَلْنَا النَّهَارَ مَعَاشًا))، المعاش هو العيش، أي وقت العيش تتقبلون فيه لتحصيل المعاش والبقاء، وهذا من الإسناد المجازي، فإن النهار زمان المعاش لا نفسه.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
12
((وَبَنَيْنَا فَوْقَكُمْ))، أي خلقنا وصنعنا فوقكم أيها البشر ((سَبْعًا))، أي سبع سماوات، والمراد بها مدارات الكواكب السيارة أو ما أشبه، ((شِدَادًا)) جمع "شديد"، أي محكمة متقنة الأسلوب والنظام.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
13
((وَجَعَلْنَا)) في السماوات ((سِرَاجًا ))، أي مصباحا، والمراد به الشمس، ((وَهَّاجًا))، أي وقاداً متلألئاً بالنور، من "وهج" بمعنى أنار وأضاء.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
14
((وَأَنزَلْنَا مِنَ الْمُعْصِرَاتِ)) بصيغة اسم الفاعل، والمراد بها السحائب، فإنها تعصر نفسها بما أودع فيها من الطاقات العاصرة حتى تمطر، كالغسالة التي تعصر الثوب حتى تخرج قطرات الماء منه، أو المراد بالمعصرات الرياح التي تعصر السحاب، ومعنى "من" نشويه، ((مَاء ثَجَّاجًا))، أي صباباً دفاعاً في الصبابة، من "ثج" بمعنى انصب بكثرة، والمراد المطر الكثير الانصباب.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
15
وإنا أنزلنا المطر ((لِنُخْرِجَ بِهِ))، أي بواسطة ماء المطر ((حَبًّا)) كالحنطة ونحوهما ((وَنَبَاتًا)): كل ما ينبت من أنواع المزروعات.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
16
((وَ)) نخرج به ((جَنَّاتٍ)) أي بساتين ((أَلْفَافًا))، أي ملتفة بالشجر، وهو جمع "لف" يراد به الشجر الملتف بعضه ببعض، ويسمى البستان "جنة" لتسترها بالأشجار.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
17
ثم يأتي السياق لبيان المعاد، بعدما ذكر جملة من أدلة الألوهية ((إِنَّ يَوْمَ الْفَصْلِ)) الذي يفصل فيه بين الخلائق، ليجزي كل إنسان بما عمل من خير وشر وهو يوم القيامة ((كَانَ مِيقَاتًا))، أي وقتا وزماناً لما وعد الله سبحانه من الحساب والجزاء، فإن "الميقات" يستعمل بمعنى الزمان وبمعنى المكان كمواقيت الحج.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
18
ثم بين ذلك بقوله: ((يَوْمَ)) بدل "يوم الفصل" ((يُنفَخُ فِي الصُّورِ))، أي البوق، ينفخ فيه إسرافيل لحشر الخلائق وحياتهم بعد الموت، كما ينفخ النافخ في البوق لحركة القافلة أو الجيش أو من أشبه، وهذه هي النفخة الثانية، ((فَتَأْتُونَ)) أيها البشر من قبوركم أحياءا ((أَفْوَاجًا)) جمع "فوج"، أي جماعات، كان كل جماعة تشتمل على المشاكلين في العمل.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
19
((وَفُتِحَتِ السَّمَاء))، أي انشقت وظهرت فيها أبواب، ((فَكَانَتْ)) السماء ((أَبْوَابًا))، فإن كلها بشكل أبواب تنزل الملائكة منها للحساب والجزاء وإطاعة الأوامر.
تفسير تقريب القرآن إلى الأذهان
سورة النبأ
20
((وَسُيِّرَتِ الْجِبَالُ))، أي سارت عن أماكنها بعد أن انقلعت، وإنما يسيرها الله سبحانه، ((فَكَانَتْ)) الجبال ((سَرَابًا))، أي كالسراب الذي هو خيال الماء في الصحراء وقت الظهيرة، فإن الجبال إذا رآها الإنسان حسبها جامدة كسابقتها، بينما في صارت كالهباء، ترى شيئاً جامداً وليس بجامد، كالضباب الذي يحسبه البعيد شيئاً وليس بشيء.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بنت السعودية
عضومتميز
عضومتميز
avatar

عدد المساهمات : 2099
تاريخ التسجيل : 01/08/2009
الموقع : الجزائر

مُساهمةموضوع: رد: تفسير القران   الإثنين 01 مارس 2010, 7:29 pm

مشكوره وماقصرتي
جعلها الله في ميزان حسناتك ان شاء الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جوهرة السعوديه
عضو مؤسس
عضو مؤسس


عدد المساهمات : 4450
تاريخ التسجيل : 19/05/2009
الموقع :

مُساهمةموضوع: رد: تفسير القران   الإثنين 01 مارس 2010, 8:15 pm

بارك الله فيك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
لؤلؤة الخليج
ضيف شرف
ضيف شرف
avatar

عدد المساهمات : 1489
تاريخ التسجيل : 01/09/2009
الموقع : بلد المليون والنصف مليون شهيد

مُساهمةموضوع: رد: تفسير القران   الإثنين 01 مارس 2010, 8:30 pm

الله يعطيك الف عافية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
زهرة الاقحوان
عضومتميز
عضومتميز
avatar

عدد المساهمات : 847
تاريخ التسجيل : 01/09/2009
الموقع : بلد الشهداء الابرار بلد المليون ونصف مليون شهيد

مُساهمةموضوع: رد: تفسير القران   الجمعة 05 مارس 2010, 8:26 pm

الله يعطيك العافية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
جرح الزمن
عضوماسي
عضوماسي
avatar

عدد المساهمات : 539
تاريخ التسجيل : 03/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: تفسير القران   الجمعة 12 مارس 2010, 3:09 am

يعطيك العافيه ننتظر جديدك الشيق
تقبلي مروري وتواضع ردودي
دمتي بالف خير
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
بسمة امل
مراقب عام
مراقب عام
avatar

عدد المساهمات : 5054
تاريخ التسجيل : 31/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: تفسير القران   الإثنين 22 مارس 2010, 6:19 pm

موضوع رائع جدا
جزاك الله كل خير
وبارك الله فيك
تقبلي فائق احترامي وتقديري
بسمة امل

------------------------------ تـــــوقيــــع الــــعـــضــــو------------------------------


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مشاعر صمت
عضوماسي
عضوماسي
avatar

عدد المساهمات : 409
تاريخ التسجيل : 13/07/2009

مُساهمةموضوع: رد: تفسير القران   السبت 19 يونيو 2010, 6:11 pm

يعطيك العافيه على هذه المشاركه والنقل
بنتظار جديدكـــ القـــادم
تقبل مروري وردي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الوتر الحزين
المشرف العام
المشرف العام
avatar

عدد المساهمات : 828
تاريخ التسجيل : 11/09/2009

مُساهمةموضوع: رد: تفسير القران   الخميس 08 يوليو 2010, 7:34 pm

اشْكُرُك اخَوَي عَلَى رِوِوِوِعة مَاطَرَحْتِه
بَارَك الْلَّه فِي جُهْوُدِّك وَدُمْت وَدَام ابْدَاعِك
وَتْأَلْقك وَعَسَاك عَلَى الْقُوَه
وَالْلَّه يُعْطِيَك الْعَافِيَه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تفسير القران
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الساحل الشرقي 2009 :: � ﬗ▁▂▃▅▆▇★☀二【«منتدى القران الكريم»】二☀★▇▆▅▃▂▁ﬗ-
انتقل الى: